شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

تعرف على 5 من معالم مدينة “تاشوفا” شمال تركيا

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

تركيا بالعربي

“تاشوفا ” Taşova هي رابع أكبر مدينة في ولاية أماسيا التركية. تقع على بعد 55 كيلومترًا من مركزها، وتبلغ مساحتها الإجمالية ألفًا و51 كيلومترًا مربعًا، بتعداد سكاني يقدر بـ30 ألفًا و654 نسمة وفقا لإحصائيات عام 2016.

يعود تاريخها إلى سنة 1650 قبل الميلاد حين استوطنها الحثّيّون وأسسوا فيها أول دولة لهم، وفي الفترة 700- 1200 قبل الميلاد حكمها الفريغيّون، ومن بعدهم الفرس، وخضعت لحكم الإسكندر المقدوني عام 331 قبل الميلاد. وفي سنة 291 قبل الميلاد أصبحت تحت سيطرة مملكة “بونتس” إلى أن جاء الرومان و احتلوها عام 25 للميلاد، وظلت تحت سيطرتهم حتى عام 395 حينما أصبحت تحت الحكم البيزنطي، وفي العام 712 فتحها الأمويون وبعد مدة قصيرة عاد واستولى عليها البيزنطيون حتى معركة ملاذكرد في عام 1071 حين أمّن القائد السلجوقي ألب أرسلان دخول الأتراك إلى الأناضول. وفي عام 1425 ضمّها السلطان جلبي محمد إلى أراضي الدولة العثمانية.

اقرأ أيضًا:   60 بالمئة من السيّاح القادمين إلى تركيا يفضّلون أنطاليا

وفي عهد الجمهورية التركية ظلّت تابعة لمدينة “إربا” Erbaa من عام 1923 وحتى يوم 4 أغسطس/ آب عام 1944 حيث استقلت وأصبحت تابعة لولاية “توكات” Tokat. وأخيرا أصبحت تابعة لولاية أماسيا في عام 1953.

وإليكم خمسا من معالمها:

1- نهر يشيل إرماك Yeşilırmak çayı

يسمى أيضا بنهر “توزانلي” Tozanlı Irmak، وينبع من ثنايا جبل “كوسه” Köse Dağı، ويمر بمدينة أماسيا ومن ثم يخترق مدينة “تاشوفا” وبعدها يتحد مع نهر “كلكيت” Kelkit Irmağı.

يبلغ طوله 276 كيلومترًا وتزيد نسبة مياهه في الربيع وتنخفض في الصيف.

ويضفي النهر جمالا فوق جمال مدينة “تاشوفا”، حيث ينتشر على ضفافه غطاء نباتي كثيف مؤلف من النباتات والأشجار، كما يستفيد منه المزارعون في سقاية حقولهم.

2- شلال “باراكلي” Baraklı Şelalesi

اقرأ أيضًا:   انتخاب تركيا لعضوية المجلس التنفيذي في منظمة السياحة العالمية

يقع في قرية “باراكلي” Baraklı Köyü التابعة لمدينة “تاشوفا” وتنهمر مياهه من على ارتفاع ثمانية أمتار بمنظر خلّاب.

كما يوجد حول منطقة الشلال منتزه وحديقة و العديد من المرافق و المنشآت الخدمية الأخرى.

3- بحيرة “بوراباي” Borabay Gölü

تبعد البحيرة مسافة 15 كيلومترًا عن مركز مدينة “تاشوفا”، ويبلغ عرضها 80 مترا وعمقها 25 مترا، وبعد إعلانها منطقة سياحية من قبل وزارة السياحة أصبحت وجهة أسياسية جاذبة للزوار لما تحويه من طبيعة خلابة ومسارات للتجول بين أحضان الغابة وبيوت خشبية وإمكانية نصب الخيم والقيام بجولات سياحية باستخدام القوارب.

4- متحف “ألب أصلان” Alpaslan Müzesi

يقع في بلدة “ألب أصلان” Alpaslan التابعة لمدينة “تاشوفا” وكان سابقا حماما عثمانيا قديما، وبعد ترميمه في العام 1994 افتتح مجددًا كمتحف، وتعرض فيه آثار تعود للعهدين السلجوقي والعثماني.

5- قلعة باراكلي Baraklı Kalesi

اقرأ أيضًا:   كالكان "طبيعة خلابة وتاريخ لامع"

تقع جنوب بلدة “أوز باراكلي” Özbaraklı. أنشأها الرومان فوق تلة مرتفعة بهدف حماية القوافل التجارية المارة من المنطقة. وفي الوقت الحاضر لم يبقَ منها إلا برج المراقبة وبعض جدران أسوارها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *