شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

مسجد “مركز أفندي” المفعم بالروحانية ينتظر زواره في قلب إسطنبول

مسجد "مركز أفندي" المفعم بالروحانية ينتظر زواره في قلب إسطنبول

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

(تركيا بالعربي – ترك برس)

جيهان

يعتبر مسجد “مركز أفندي” من أهمّ محطات الزيارات المعنويّة والروحانيّة في مدينة إسطنبول. ويقع المسجد المدعوّ باسم هذا العالم الجليل وضريحه في منطقة “زيتون بورنو” داخل أسوار المدينة التاريخية التي فتحها السلطان العثماني محمد الفاتح.

وهذا المكان يشبه اليوم حديقة أو جزيرة مع تمتعها بأجواء معنوية متميزة وسط المدينة العملاقة التي يسكن فيها الملايين من البشر.

ترتفع أصوات الأذان من فوق الأسوار لتعم أرجاء إسطنبول؛ ونحن نوصي الجميع بأداء الصلاة ولو لمرة واحدة في هذا الجامع المتواضع الذي رفع مآذنه المعماري العثماني المشهور سنان العظيم.

ويتمتع مركز أفندي، الذي اسمه الحقيقي موسى مصلح الدين، بشهرة خاصة بفضل تركيبته التي أعدها بأربعين نوعاً من التوابل التي تسمى بـ “معجون المسير” (Mesir macunu) التي ابتكرها كدواء لعلاج السلطانة عائشة حفصة زوجة السلطان سليم الأول (يافوز سليم) في مدينة مانيسا، حيث اشتهرت هي الأخرى بهذه التركيبة الفريدة التي باتت تستخدم لتخفيف التعب وتنشيط الدورة الدموية.

اقرأ أيضًا:   إسطنبول.. عاصمة العالم

كما أن علاقة مركز أفندي بالسلطان سليمان القانوني والصداقة بينهما بدأت أثناء إمارته في مدينة مانيسا واستمرت عندما أصبح سلطانًا في إسطنبول عاصمة الخلافة العثمانية آنذاك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *