شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

مسجد “حبيب النجار”.. المُشيّد منذ عهد الصحابة

مسجد "حبيب النجار".. المُشيّد منذ عهد الصحابة

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

(تركيا بالعربي – ترك برس)

يقع مسجد حبيب النّجار (Habib-i Neccar Camii) في وسط مدينة أنطاكية التاريخية، جنوب تركيا. بناه الصحابي الجليل (أبو عبيدة بن الجراح)، بعد فتح المسلمين لأنطاكية في عام 638 ميلادية، بحيث بني هذا المسجد في منطقة منخفضة بين جبلين، ويقع فيه مقام مؤمن (آل یاسین حبيب النجار)، الذي كان أول من آمن بالمرسلين، وضحى بحياته لهذا الغرض، لذلك سمي المسجد باسمه، وكذلك الجبل الواقع في الجزء الشمالي من مدينة أنطاكية. يتميز الهيكل الفريد للمسجد بأنه تابع لفنون العمارة في القرون الوسطى، كما تدل النقوش الموجودة في المسجد على أنه أول مسجد بني في أنطاكية، ويعتبر المسجد في الوقت الحاضر تحفة فنية، تحيط به صفوف المدارس الدينية العثمانية التي تبدي بساطة في التصميم.

اقرأ أيضًا:   عمود المحرقة.. في أقدم مناطق إسطنبول

ويضم المسجد باحة واسعة صممت فيها نافورة من أعمال القرن التاسع عشر، أما المئذنة فقد شُيّدت في القرن السابع عشر. في الجزء الشمالي الشرقي من المسجد، وعلى عمق 4 أمتار تحت المسجد، توجد قبور كل من يونس ويحيى، وهما الرسل اللذان بُعِثا إلى هذه القرية، وكذلك مقام حبيب النجار الذي يعدّ أول من آمن بهما. كما يحوي المسجد على مقابر المسيحيين الأوائل في أنطاكية، وتشكل هذه المقابر لوحة للتضامن والانغماس بين الديانات.

وللمسجد مئذنة واحدة يصل ارتفاعها إلى 16 مترًا، وقبة واحدة، وقد استُخدِم الجرانيت والرخام لبنائهما، وتقول الموسوعة الإسلامية الدينية بأن الشخص المعروف بحبيب النجار هو المذكور في الآيات من 13-27 من سورة يس. (وَجَاءَ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ رَجُلٌ يَسْعَى قَالَ يَا قَوْمِ اتَّبِعُوا الْمُرْسَلِينَ)، وكان المسجد قد شُيّد ودمر عدة مرات، ويرجع ذلك إلى كثرة تعاقب السلطات المختلفة على مدينة أنطاكية، وقد تم تجديده مؤخرًا من قبل المديرية العامة للأوقاف في عام 2006.

اقرأ أيضًا:   السياحة في تركيا | 10 أماكن ينصح بزيارتها في ولاية "يوزغات" وسط الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *