الأبيميديوم العطار التركي

توفيت زوجته.. فأضحى من مشاهير وسائل التواصل الاجتماعي

العطار التركي | أول متجر تركي لبيع المنتجات التركية الطبيعية

أضحى المواطن التركي خالد يلدز، من مشاهير وسائل التواصل الاجتماعي في تركيا، بعد أن افتقد زوجته خديجة يلدز، والتي توفيت قبل عام بعد صراع مع مرض السرطان.

فقد كان يلدز يشارك مشاعر الحزن والاشتياق لزوجته، على وسائل التواصل الاجتماعي، ويزور قبرها كل يوم جمعة، مما جذب الكثير من متابعيه للتضامن معه وللتخفيف عن حزنه، حيث بلغ عدد متابعيه أكثر من 60 ألف شخص.

ويقول يلدز: “عشت مع زوجتي مدة 33 عاما، فقد كنا سعداء جدا فهي تحبني وأنا أحبها، فقد كنا نضحك معا ونبكي معا ونتقاسم كل شي معا، والآن بعد أن افتقدتها مدة 384 يوما أراها أمام عيني ولا أتوقف عن التفكير بها”.

اقرأ أيضًا:   اهتمام تركي مستمر بأكثر أقلية مضطهدة في العالم.. جمعية تركية تهدي الروهنغيا منازل وآبار ودورات مياه

وأضاف يلدز: “الكثير من المواطنين يتضامنون معي ويشاركون حزني من خلال زيارتهم لقبر زوجتي كل يوم جمعة، ويضعون أكاليل الزهور على قبرها، وأنا أحبهم وأشكرهم لوقوفهم معي”.

وأشار يلدز إلى أنه أعد قبرا له بجانب زوجته وهو ينتظر اليوم الذي سيدفن فيه ويبقى قريبا من زوجته التي لم تفارقه منذ 33 عاما.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.