شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

أردوغان: التراجع عن شراء “أس400” من روسيا ليس مطروحا

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

تناول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، في مقابلة تلفزيونية، صفقات السلاح مع روسيا لشراء منظومة صاروخية، تثير غضب الأمريكيين.

وفي مقابلة مع شبكة “سي أن أن-ترك”، قال أردوغان إن تركيا لن تتخلى عن عقد أبرمته مع روسيا لشراء صواريخ “أس400”.

وسبق كذلك أن أثارت الصفقة تحفظات حلفاء تركيا في حلف شمال الأطلسي، وانتقاداتهم بسبب عدم توافقه مع المنظومات الدفاعية للحلف.

ولكن أردوغان قال: “أبرمنا عقدا مع روسيا حول صواريخ أس400، لذلك ليس مطروحا بالنسبة إلينا أن نتخلى عن هذا الاتفاق. هذه صفقة معقودة”.

اقرأ أيضا: مسؤول تركي يتحدث عن محاولة أمريكية جديدة لوقف “أس400”

وفي كانون الأول/ ديسمبر، وافقت واشنطن على صفقة بيع منظومة “باتريوت” الأمريكية الدفاعية المضادة للطيران، التي تبلغ قيمتها 3،5 مليارات دولار. وتهدف هذه الموافقة إلى ثني أنقرة عن شراء منظومة روسية منافسة.

اقرأ أيضًا:   أردوغان ويلدريم يهنئان الشعب التركي بعيد “الطفولة والسيادة الوطنية”

وفي مقابلة مع صحفيين أتراك على متن طائرته، بعد لقاء في سوتشي مع نظيريه الروسي والإيراني، أكد أردوغان من جهة أخرى “انفتاح” تركيا على شراء صواريخ باتريوت.

وشدد على القول: “لكن يتعين أن تخدم هذه الصفقة مصالح بلادنا”، مشددا على “الأهمية الحيوية” للاستفادة من إنتاج مشترك، وتسهيلات بالدفاع وتسليم سريع للصواريخ.

وأضاف أن واشنطن “نظرت بشكل إيجابي” إلى طلب التسليم بسرعة، لكنها التزمت الصمت بشأن المسألتين الأخريين.

وتابع بأن تسليم صواريخ “أس400” يجب أن يبدأ في تموز/ يوليو المقبل.

ويمكن أن يعارض الكونغرس الأمريكي بيع تركيا صواريخ باتريوت أو أن يشكك في شرائها طائرات “أف35”.

وكان متحدث باسم الخارجية الأمريكية صرح بالقول: “أبلغنا تركيا بوضوح أن احتمال شراء منظومة أس400 قد يؤدي إلى التراجع” عن بيع أنقرة مقاتلات “أف-35” الأمريكية، وقد يعرضها لعقوبات من جانب واشنطن.

اقرأ أيضًا:   أنقرة تكشف عن موعد ومكان لقاء أردوغان مع ترامب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *