بازار الكايي

“متحف البيْض”.. وجهة الباحثين عن الفنون الساحرة في تركيا (تقرير)

-جرى افتتاحه في 2018 ويقع بولاية “أفيون” ويعتبر الأول من نوعه في تركيا والسادس على مستوى العالم
-يضم أنواعا من الزواحف والاسماك والحشرات مثل ثعبان “البايثون”، وسمك القرش، والسلاحف البرية، والسلاحف البحرية ضخمة الرأس، والحلزون، والجراد، ودود القز.
– تنتج مدينة أفيون نحو 18 مليون بيضة، من 20 مليون دجاجة.
-استقبل المتحف في عامه الأول نحو 5 آلاف و500 زائر بينهم حوالي 3 آلاف طالب

استطاع متحف البيض وفنون الرسم والنحت عليه، في ولاية أفيون قره حصار التركية، أو “أفيون” كما يصطلح على تسميتها اختصارا، في زمن وجيز، أن يصبح وجهة للزوار والباحثين عن سحر الفنون من مختلف الأنحاء.

فهذا المتحف الأول من نوعه في تركيا، والسادس على مستوى العالم، يحظى بإقبال كبير من الزوار، لاحتوائه على أنواع مختلفة من البيض، جرى تحويلها إلى أعمال فنية بديعة، من خلال الرسم عليها وطلائها بألوان متنوعة.

ويقع متحف “إسماعيل كومارتاشلي للبيض والفنون”، في مبنى مركز الخطاط أحمد قره حصاري للثقافة والفنون، ويضم أنواعا من الزواحف والاسماك والحشرات مثل ثعبان “البايثون”، وسمك القرش، والسلاحف البرية، والسلاحف البحرية ضخمة الرأس، والحلزون، والجراد، ودود القز.

اقرأ أيضًا:   أفاس "منطقة العمارة التاريخية الساحرة"

وفي حديث مع الأناضول، قال مدير الثقافة والسياحة في أفيون قره حصار، محمد تانير، إن الولاية تمتلك مزايا سياحية خاصة بها.
ولفت إلى أن المديرية أنجزت، إلى جانب ما تقدم، العديد من المشاريع بهدف جذب المزيد من السياح إلى المدينة.

وأكد على أن أفيون قره حصار تعد من المدن التركية الرائدة في إنتاج البيض.

وموضحا أن المدينة تنتج نحو 18 مليون بيضة، بفضل احتوائها على 20 مليون دجاجة، مشيرا أن هذا الرقم يعد قيمة مهمة جدا من ناحية دعم اقتصاد المدينة.

وأضاف أن المديرية تبذل جهدها لتشجيع الأطفال على تناول البيض، لما لها من قيمة غذائية غنية جدا، وقد افتتحت في هذا الإطار متحفا للمنتجات الفنية من البيض، بهدف لفت الأنظار إلى هذا النوع من الفن.

كما أجرت تحضيرات ودراسات لمدة عامين في هذا الشأن، وافتتحت افتتحت متحفا للبيض العام الماضي.

اقرأ أيضًا:   أردوغان: غيرنا ملامح تركيا للأفضل خلال 16 عامًا وسنواصل ذلك

وتابع قائلا: “نتيجة تلك الدراسات، افتتحنا أول متحف للبيض والفنون في تركيا، ويعد السادس من نوعه في العالم، بعد كل من روسيا، وأوكرانيا، وألمانيا، والصين، والولايات المتحدة الأمريكية”.

وبالنسبة له، فإن متحف البيض يعد قيمة سياحية إضافية في المدينة، إلى جانب أماكن سياحية أخرى تحضنها مثل متحف علم الآثار والآلات الموسيقية، وقصر النبع، وقلعة أفيون.

ومنذ افتتاح متحف البيض العام الماضي، يتابع، “استقبلنا الكثير من الطلاب، حيث صرح بعضهم بأنهم لم يكونوا يحبون البيض سابقا، إلا أن هذه الزيارة ستجعلهم يتناولونها”.

وتحظى الأعمال الفنية المصنوعة من البيض باهتمام بالغ من الزوار ممن يصابون بدهشة كبيرة لدى رؤيتها، وهذا ما جعل المتحف يستقبل في عامه الأول نحو 5 آلاف و500 زائر بينهم حوالي 3 آلاف طالب، وفق تانير.

ومع اتساع شهرة المتحف، من المنتظر أن يستقطب أضعافا مضاعفة من السياح.
ويضم المتحف بيض حوالي 240 نوعا من الحيوانات، 100 منها عبارة عن أعمال فنية من البيض، حيث تم الرسم على بعض منها باستخدام فن “الإيبرو” (الرسم على الماء)، فضلا عن إنجاز نقوش وكلمات من فن الخط على بعضها الآخر.

اقرأ أيضًا:   تقرير: تدفق الاستثمارات الصينية إلى تركيا بمعدلات قياسية يعزز توجه أنقرة الأوراسيوي

من جانبها، قالت المسؤولة عن الترويج للمتحف، مقدس ديلان غوك، إن إقبال الزوار على متحف البيض يشهد ازديادا باستمرار.

وأردفت، في حديث للأناضول، أن المتحف يحتوي على بيض نحو 100 صنف من الدجاج فقط، من داخل تركيا، وحول العالم، فضلا عن بيض حيوانات برية أخرى، مثل ثعابين البايثون، وأسماك القرش، والسلاحف البرية، والسلاحف البحرية ذات الرؤوس الضخمة، فضلا عن الحلزونات، وديدان القز.

وأشارت إلى أن مختبر تشريح البيض والدجاج الذي يضمه المتحف، يحتوي على فيديو تعريفي حول عمر الصيصان في الأيام الـ 21 من عمرها.

كما لفتت إلى أن المتحف يضم أيضا أعمال فنية من البيض مثل صورة مصطفى أتاتورك مؤسس الجمهورية التركية، حيث تلفت الأنظار لصناعتها من قشور نحو 19 ألف بيضة.

ويضم المتحف أيضا أكبر بيضة نعام في تركيا، فضلا عن أصغر بيضة لطائر البلبل الهندي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.