شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

باحث تركي: أنقرة لديها العديد من الخيارات البديلة للنفط الإيراني

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

أكد الباحث التركي، فوغار إيمان بيلي، أن تركيا لديها العديد من خيارات إمدادات النفط في المنطقة للتعويض عن نقص إمدادات النفط الإيراني بسبب العقوبات الأمريكية على إيران.

وقال الباحث في قسم العلوم السياسية في جامعة إسطنبول شهير في مقابلة مع وكالة الأناضول، إن تركيا تستطيع استيراد النفط من كازاخستان وأذربيجان وروسيا والعراق ودول الخليج الأخرى.

وستؤثر العقوبات الأمريكية على صادرات النفط الإيراني في تركيا، حيث إنها واحدة من الدول الثماني التي منحتها الولايات المتحدة إعفاءات مؤقتة لشراء النفط الإيراني، إلى أن أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب نهاية الشهر الماضي وقف تلك الإعفاءات.

وتعد إيران واحدة من أكبر موردي تركيا للنفط والغاز. وفقا لأرقام هيئة تنظيم سوق الطاقة التركية (EMRA)، اعتبارا من كانون الثاني/ يناير 2019، كانت إيران ثالث أكبر مصدر للواردات النفطية لتركيا من حيث الحجم، حيث تمثل 12.35% من إجمالي الواردات، خلف العراق (23.5%) وروسيا (15%) كما كانت ثاني أكبر مورد للغاز الطبيعي في تركيا، بنسبة تزيد قليلا عن 14%، بعد روسيا (31.6%) وبفارق ضئيل عن أذربيجان (13.9%) والجزائر (12%).

اقرأ أيضًا:   متحدث الحكومة التركية: نمو اقتصادنا 7.4 بالمائة رد على من يريد انهياره

وأشار إيمان بيلي إلى أن كلا من تركيا وروسيا ستتأثران بالعقوبات الأمريكية، حيث إن تركيا مستورد رئيسي تحصل على 90٪ من احتياجاتها النفطية من الخارج، في حين تعد روسيا من كبرى الدول المصدرة للنفط.

وقال إن روسيا يمكن أن تزيد من صادراتها لسد الفجوة في السوق حيث تستورد تركيا قرابة 15٪ من نفطها من إيران.

وأوضح أن روسيا قد تستفيد من هذا الوضع لأن البيئة المتوترة في السوق يمكن أن تزيد من سعر النفط أو على الأقل تبقي على مستوى 70-75 دولارًا كما هو الحال الآن، ولذلك يمكن لروسيا زيادة المعروض للصين ودول أخرى.

ورأى أن تركيا سوف تتأثر سلبًا بالعقوبات، لكنها ستسعى إلى إيجاد طرق لإعفائها في المستقبل.

اقرأ أيضًا:   إسطنبول تستضيف "المنتدى العالمي 2018" للبنوك الإسلامية

كما لفت إلى أن صادرات إيران الأخرى إلى تركيا ستنخفض جنبًا إلى جنب مع انخفاض صادراتها النفطية.

وكانت وكالة بلومبرغ الاقتصادية ذكرت الأسبوع الماضي أن تركيا تبحث عن طرق لزيادة مشترياتها من النفط العراقي بعد القرار الأمريكي إنهاء الإعفاءات الممنوحة لمجموعة دول منها تركيا لشراء النفط الإيراني.

ونقلت الوكالة الاقتصادية عن مصدرين مطلعين أن تركيا تدرس مسألة استيراد النفط الخام من ميناء البصرة جنوب العراق، إضافة لزيادة الإمدادات عبر خط أنابيب “كركوك جيهان”، الذي يصل بين حقول كركوك في العراق وميناء جيهان التركي المطل على البحر المتوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *