شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

تركيا تتحدى العالم و ترسل سفينة جديدة لزيادة مساحة التنقيب بالمتوسط (صور)

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

أبحرت سفينة “ياووز” التركية للتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي، الخميس، إلى البحر الأبيض المتوسط من ولاية قوجة إيلي، شمال غرب البلاد.

وخلال مراسم انطلاق السفينة، قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز إن أعمال التنقيب التي ستقوم بها سفينة ياووز ستصل إلى عمق 3 آلاف و300 متر في بئر “كارباز -1″، الواقع في خليج غازي ماغوستا، بجمهورية شمال قبرص التركية.

وحول مساعي الإدارة الرومية في جنوب قبرص للاستئثار بموارد الطاقة في الجزيرة، قال دونماز إنه “لا يمكن للإدارة الرومية أن تتخذ قرارًا، أو حتى أن تكون لها كلمة، في أي شأن يعني الجزيرة برمتها”.

وسفينة “ياووز” هي الثانية بعد سفينة “الفاتح”، التي بدأت في 30 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أعمال البحث والتنقيب الأولى في القطاع البحري “Alanya-1” بولاية أنطاليا، وتقوم حاليا بأعمال التنقيب الثانية في القطاع “Finike-1”.

تجدر الإشارة أنّ تركيا تؤكد أنها لن تسمح لشركات الطاقة بالقيام بأنشطة التنقيب والإنتاج في المناطق التي تدخل في نطاق صلاحياتها البحرية.

اقرأ أيضًا:   متحديًا مصر و إسرائيل و اليونان.. جاويش أوغلو: ستبدأ تركيا التنقيب عن النفط شرق المتوسط في الخريف

من جانب آخر، تواصل سفينتا التنقيب التركيتين “بربروس” و”فاتح” مهامها في البحر المتوسط بالقرب من جزيرة قبرص في الجرف القاري لتركيا.

وتعارض قبرص الرومية واليونان والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ومصر وإسرائيل، أعمال تركيا في التنقيب عن الغاز الطبيعي في البحر المتوسط.

بدورها، أكدت وزارة الخارجية التركية، في بيانات عدة، أن سفن تركيا إنما تنقب في الجرف القاري للبلاد، وستواصل ذلك.

 

 

 

ووسعت شركة النفط التركية (TPAO) مساحة أعمال التنقيب عن النفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط، عام 2018، لتصل إلى 9 آلاف و342 كيلومترا مربعا.

 

وقالت الشركة، في تقرير لها صدر مؤخرا بشأن عملياتها خلال العام الماضي، إن مساحة البحث والتنقيب ثلاثي الأبعاد زادت في 2018 بنسبة 41 بالمئة مقارنة بعام 2017.

وأضاف التقرير، أن المساحة التي أجرت فيها الشركة أعمال البحث عن مصادر الطاقة في البحر المتوسط، خلال 2017، بلغت 6 آلاف و617 كيلومترا مربعا.

وأفاد بأن الشركة حصلت، العام الماضي، على 67 رخصة جديدة للبحث والتنقيب، ليرتفع العدد إلى 2016 رخصة.

اقرأ أيضًا:   تركيا.. اكتشاف غاز طبيعي في حقلين شمال غربي البلاد

وزاد عدد الآبار الجديدة التي حفرتها الشركة في البر، خلال 2018، من 18 إلى 24، وأجرت عمليات تنقيب في 69 بئرا.

وجمعت شركة النفط التركية، في 2018، بيانات الجاذبية المغناطيسية المحمولة جوا على مساحة 40 ألف كيلومتر مربع، واستطاعت عبر الدراسات الجيولوجية والتنقيبية، الحصول على معلومات مهمة حول كميات الهيدروكربون في البحار.

وتسعى الشركة إلى إجراء دراسة دقيقة حول إمكانيات النفط والغاز في المناطق البرية والبحرية بتركيا، واستثمار تلك الإمكانيات للمساهمة في إنعاش الاقتصاد التركي.

وتواصل الشركة دراساتها وأبحاثها في خمسة مشاريع رئيسية مختلفة، منها في منطقة تراكيا وجنوب شرقي البلد والبحر المتوسط، إضافة إلى مشاريع بحثية مشتركة في مناطق أخرى.

وعبر سفينة “بارباروس خير الدين”، تجري الشركة أبحاثا وأنشطة مكثفة، للكشف عن إمكانيات الهيدروكربون في البحرين الأسود والمتوسط.

وتقوم الشركة بتلك الأنشطة ضمن استراتيجية السياسة الوطنية للطاقة والمعادن.

وتم إقرار إجراء بحث وتنقيب في المناطق الضحلة والعميقة بالبحار، وفق تقرير الشركة.

اقرأ أيضًا:   تركيا تتحدى دول العالم و ترسل سفينة "الفاتح" للتنقيب عن النفط في البحر المتوسط

وبدأت سفينة “الفاتح”، في 30 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أعمال البحث والتنقيب الأولى في المساحة البحرية “Alanya-1” بولاية أنطاليا، وتقوم حاليا بأعمال التنقيب الثانية في المساحة البحرية “Finike-1”.

وفي البحار الضحلة، بدأت الشركة أعمال البحث والتنقيب، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بالقسم الشمالي للمساحة البحرية “Erdemli-1”.

وتنطلق سفينة “ياووز”، الخميس، باتجاه سواحل جمهورية شمال قبرص التركية، تمهيدا للبدء بأعمال البحث والتنقيب، في يوليو/ تموز المقبل.

وفي 2018، زادت شركة النفط التركية من إنتاج النفط الخام، بنسبة 10 بالمئة، مقارنة بعام 2017.

وبلغت الكمية المنتجة، في 2018، 13.5 مليون برميل، وهو الإنتاج الأضخم في آخر 17 عاما.

وكذلك الحال بالنسبة للغاز الطبيعي، حيث زادت الشركة إنتاجها منه بنسبة 33 بالمئة، ليبلغ 405 ملايين متر مكعب.

وبجانب نشاطها داخل تركيا، تقوم شركة النفط التركية بأنشطة في خمس دول، هي: أذربيجان، العراق، روسيا، جمهورية شمال قبرص التركية وأفغانستان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *