الأبيميديوم العطار التركي

قطاع صناعة السيارات التركي يتطلع لصادرات تتجاوز 500 مليون دولار إلى روسيا

العطار التركي | أول متجر تركي لبيع المنتجات التركية الطبيعية

يتوقع قطاع صناعة السيارات التركي، أكبر القطاعات مساهمة في الصادرات التركية، أن تتجاوز قيمة صادراته إلى روسيا 500 مليون دولار في عام 2019، وفقًا لنائب رئيس رابطة مصدّري صناعة السيارات في أولوداغ (OİB) أورهان صابونجو.

وذلك في تصريح لصابونجو بعد معرض “ميمز أوتومكانيكا موسكو” الرائد في روسيا وأوروبا الشرقية في مجال قطع غيار السيارات ومعدّاتها وصيانة المركبات.

وقد ترأّست رابطة مصدّري صناعة السيارات في أولوداغ، الوفد التركي المشارك الذي ضم ممثلين من 52 شركة تركية في المعرض الذي انعقد في الفترة ما بين 26 و29 من شهر آب/ أغسطس، وهدفت المشاركة التركية إلى تطوير فرص التعاون مع روسيا، أحد أهمّ الشركاء التجاريين لتركيا، وتسريع الصادرات إليها.

اقرأ أيضًا:   تركيا تحبط مخططًا روسيًا للاستيلاء على إدلب.. هل سنشهد مواجهة قريبة بين أنقرة و موسكو كتلك التي مع واشنطن؟!

ووفقًا لبيان صدر عن الرابطة مطلع أيلول/ سبتمبر الجاري، فقد أتيحت خلال المعرض للشركات فرصة تقديم منتجاتها وخدماتها بما في ذلك منتجات صناعة السيارات الفرعية، والمركبات التجارية، والتصميم الداخلي، ومعدات الأمن، وقطع غيار المحركات وأنظمة الصوت والاتصالات السلكية واللاسلكية.

بالإضافة إلى ذلك، عقدت شركات صناعة السيارات التركية التي تحضر المعرض في نطاق فعاليات منتدى موسكو الدولي للسيارات (IMAF)، والتي عقدت بالتزامن مع المعرض، اجتماعات عمل ثنائية. التقت مع كل من المشترين الروس وممثلي القطاع من جميع أنحاء العالم لبناء شبكة علاقات تجارية جديدة.

وفي كلمته أمام لجنة “مستقبل صناعة السيارات الروسية”، قال صابونجو إن قطاع صناعة السيارات التركي يسعى لزيارة نسخة العام المقبل من المعرض مع عدد أكبر من المشاركين الأتراك.

اقرأ أيضًا:   تركيا.. رئيس بلدية معارض يقطع المساعدات عن السوريين وآخر يدعوهم إلى ولايته!

وقد بلغ حجم التجارة بين البلدين 25.7 مليار دولار في عام 2018. بلغت صادرات تركيا إلى روسيا نحو 3.4 مليار دولار، في حين بلغت وارداتها 22.3 مليار دولار. يستكشف البلدان الآن طرقًا لزيادة حجم تجارتهما لأنهما وضعا عينهما على الهدف التجاري الثنائي وهو مئة مليار دولار، الذي حدّده زعيماهما، رجب طيب أردوغان وفلاديمير بوتين.

وفي إشارة إلى أن صناعة السيارات هي واحدة من القطاعات الرئيسية في التجارة لدى كل من تركيا وروسيا. وفي هذا الصدد قال صابونجو: “لذلك، هناك العديد من المجالات المحتملة للتعاون المتبادل مع روسيا، ونحن نعمل بجد لبناء وتطوير هذا التعاون. صادرات السيارات في بلدنا إلى روسيا، والتي وصلت في السنوات الأخيرة إلى 1.2 مليار دولار، ثمّ شهدت فترة من التراجع، شهدت ارتفاعًا مرة أخرى في العامين الماضيين، ونتوقع أن تتجاوز صادراتنا من السيارات إلى روسيا 500 مليون دولار في عام 2019”.

اقرأ أيضًا:   صحيفة روسية: أساس "العثمانية الجديدة" يقوم على أربعة مبادئ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.