شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

كوجك التركية.. وجهة عالمية للسياحة البحرية

كوجك التركية.. وجهة عالمية للسياحة البحرية

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

تشتهر منطقة كوجك في قضاء فتحية بولاية موغلا غربي تركيا، بكونها مركزا سياحيا مهما في البلاد، وخاصة سياحة اليخوت، حيث تستضيف سنويًا آلاف الشخصيات المرموقة والأثرياء وعشاق الرحلات البحرية.

توفر كوجك موردا مهما للاقتصاد التركي من خلال قدرتها على استضافة أكثر من 1500 يخت، فضلًا عن كونها محطة مميزة لليخوت لما تملكه من مرافق وبنية تحتية بمعايير دولية.

** وجهة عالمية

كلّ عام، تستضيف كوجك العديد من الأسماء الشهيرة من عوالم الفن والسياسة والرياضة والأعمال، كما تضم مجموعة خلجان ذات طبيعة رائعة، أبرزها “بيوك أووه”، و”أكواريوم”، و”بدري رحمي”، و”ياسيجه آداسي”، و”ترسانه”، و”كوبن”، و”كليوباترا”.

خلجان كوجك التي تذكّر مياهها الصافية والبرّاقة بمياه أحواض السمك، تستقبل الزوارق والسفن واليخوت التي تجري رحلات يومية في مياه بحري إيجة والأبيض المتوسط، مانحةً المسافرين على متن المركبات البحرية قسطًا مميزًا من الراحة.

اقرأ أيضًا:   برئاسة أردوغان.. مجلس الأمن القومي التركي يجتمع الخميس

وقال شعبان أريقان، رئيس فرع فتحية لغرفة الشحن البحري في مناطق إسطنبول ومرمرة وإيجة والمتوسط والأسود البحرية، إن كوجك تحوّلت إلى منطقة سياحية ذات شهرة عالمية.

وأضاف أريقان في حديث لوكالة الأناضول، أن الاهتمام بالسياحة البحرية ازداد بعد تعاظم شعبية الرحلات الفردية خلال مرحلة انتشار جائحة كورونا.

وتابع أنه “مقارنةً بالعام الماضي، هناك زيادة بنحو 20 بالمئة في عدد رحلات السياحة البحرية”.

وأردف “قدّمنا مختلف أنواع الخدمات للضيوف المحليين لمدة عامين خلال فترة الوباء. وهذا العام، نشهد طلبا كبيرا على المنطقة من قبل السياح الأجانب الذين لم يتمكنوا من القدوم في السنوات السابقة”.

وأشار أريقان أن “كوجك تستقبل سنويًا عددًا كبيرًا من الزوار الأثرياء والشخصيات رفيعة المستوى، الذين يأتون إلى المنطقة بيخوت ضخمة”.

اقرأ أيضًا:   مستشار محمد بن زايد: أردوغان خريج حانات ومقاهي

وفي هذا الإطار، أكّد أن هذا النوع من الأنشطة السياحية تدرّ على المنطقة والسكان المحليين، مردودًا ماليًا مهمًّا.

ولفت إلى أن كوجك تجذب اهتمام الزوار على امتداد أشهر العام، لكونها تتميّز بمناخ معتدل طوال أشهر السنة.

** متعة الإجازات

بدوره، قال محمد أسكيجي، صاحب وكالة لتأجير اليخوت في المنطقة، إن “كوجك هي إحدى الوجهات السياحية العالمية المهمة لليخوت”.

وأضاف أسكيجي لوكالة الأناضول، أن “هناك طلبًا كبيرًا، محليًا وأجنبيًا، من أجل الحصول على الخدمات السياحة الموجودة في المنطقة”.

وذكر أن “المصطافين يزورون المنطقة بالقوارب الفاخرة واليخوت ذات المحركات الخاصة”، مشيرًا إلى أن “تلك المركبات البحرية تتطلب خدمات خاصة متوفرة في كوجك”.

اقرأ أيضًا:   ترميم الثكنة العثمانية بكركوك.. على أجندة سفير تركيا ببغداد

وتابع: “يمكننا القول إن أولئك الذين يرغبون في قضاء إجازات بحرية، يأتون إلى كوجك نظرًا لطبيعتها الفريدة والقدرة الاستيعابية الكبيرة التي تمتلكها موانئ المنطقة”.

وأضاف: “تستطيع الموانئ الموجودة في خلجان كوجك توفير مراسٍ مناسبة وآمنة لأكثر من 1500 مركبة بحرية”.

وبيّن أن “هذه الموانئ ذات الطبيعة المميزة والظروف الجوية الملائمة، تستقطب أصحاب اليخوت والقوارب المحليين والأجانب طوال العام”.

وأشار أسكيجي إلى أن كوجك تعتبر مقصدًا للشخصيات المشهورة في عالم السياسة والأعمال.

وختم بالقول إن هذه الشخصيات “تتوافد إلى المنطقة لقضاء عطلاتها، حيث تجد في كوجك الفرصة لقضاء إجازات في عُزلة تنسجم مع متطلبات الوقاية من فيروس كورونا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *