شراب أرجيفيت الأصلي لزيادة طول الأطفال

“أسيلسان” التركية تبرم صفقة مع جهة دولية بقيمة 123 مليون دولار

"أسيلسان" التركية تبرم صفقة مع جهة دولية بقيمة 123 مليون دولار

ستايل تورك | أرخص أسعار للمنتجات التركية في العالم

أعلنت شركة “أسيلسان” التركية للصناعات الدفاعية توقيعها صفقة لتصدير أنظمة دفاعية مع جهة دولية بقيمة 123 مليون و 500 ألف دولار.

وجاء ذلك في بيان نشرته الشركة على منصة الإفصاح العام “KAP”  دون ذكر مزيد من التفاصيل، بحسب ما نقلته وسائل إعلام تركية.

وجاء في البيان: “تم توقيع عقد مبيعات دولي لتصدير أنظمة دفاعية بقيمة بلغت 123.5 دولار أمريكي بين شركة أسيلسان وعميل دولي.”

وبحسب النتائج المالية لشركة “أسيلسان” فقد ارتفع حجم مبيعاتها في الربع الأول من هذا العام بنسبة 90 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق وبلغ 8.3 مليار ليرة تركية.

ويعود تأسيس “أسيلسان” إلى أعقاب عملية السلام القبرصية التي نفّذَتها القوات المسلحة التركية بأمر من رئيس الوزراء التركي آنذاك بولنت أجاويد عام 1974، وبالتحديد حينما تعرضت سفينة تركية للغرق جراء قصفها من طائرة تركية صديقة بسبب ضعف وتعطل أجهزة الاتصالات الأجنبية التي كانت تستخدمها القوات التركية وقتذاك.

اقرأ أيضًا:   "أسيلسان" تسلم الجيش التركي رادارا للكشف عن الأسلحة

وأسيلسان شركة مساهمة عامة، إذ تمتلك مؤسسة القوات المسلحة التركية ما نسبته 74.2% من أسهم الشركة ،في حين يجري تداول 25.8% من الأسهم المتبقية في بورصة إسطنبول.

وتعتبر أسيلسان اليوم أكبر شركة تركية متخصصة في مجال الصناعات الإلكترونية الدفاعية، حيث تمد الجيش التركي بأحدث منظومات الاتصال الحربية وأجهزة الرادار الحديثة والمتطورة وأنظمة الرؤية الليلية، بالإضافة إلى أنظمة الدفاع الجوي وأجهزة التشويش والتنصت، كما تنتج أنظمة التحكم والقيادة عن بعد للمركبات والطائرات الحربية بجانب أنظمة الذخائر الذكية والموجهة. كما ودخلت مؤخراً مجالات الأتمتة والمرور والتقنيات الصحية.

خلال السنوات الأخيرة، نجحت “أسيلسان” في دخول قائمة أفضل 100 شركة صناعة دفاعية في العالم حسب المجلة الأمريكية لعام 2020 ، وذلك لأعوام متتالية، حيث حلّت ضمن الشركات الـ 50 الأولى في القائمة ذاتها.

اقرأ أيضًا:   ليلة القدر في إسطنبول.. حناجر تصدح بالدعاء للقدس والأقصى

وبلغت ميزانية الشركة التي توظف أكثر من 9 آلاف موظف بين مهندس وعامل مؤهل قرابة مليارين و172 مليون دولار عام 2019، وبينما تنفق ما نسبته 7% من إجمالي المبيعات السنوية على أنشطة البحث والتطوير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *